2013/01/08
العلامة الشيخ محمد أبو الهدى اليعقوبي
تعليقا على الخطاب الأخير

العلامة الشيخ محمد أبو الهدى اليعقوبي:

تعليقا على الخطاب الأخير

طلب إلي عدد من الإخوة التعليق على خطاب المجرم بشار فقلت هذا الخطاب لا يعنينا في شيئ، إنه خطاب لأنصار الأسد لا للشعب خطاب يهدف من خلاله إلى التأكيد لنفسه أنه ما زال رئيسا يحكم وأن له أنصارا وأعوانا هم شبيحة إلى الأبد يهتفون له ويموتون لأجل عينيه.

لا يعنيه حب الوطن ولا ويؤوده حق الشعب ولا تهزه أرواح الشهداء وولا تستعطفه أنات الجرحى في المستشفيات ولا آهات المعذبين في أقبية السجون. وكأن قصف المخابز لم يكن في سورية، وكأن إسقاط براميل المتفجرات على بيوت الآمنين حدث في عالم آخر، وكأن مليون نازح ومهجر خرجوا كراهية أو طوعا لا ينتمون إلى هذا البلد ولا رأي لهم فيما يجري فيه.

خطاب الأسد لا يهمنا، وكلامه لا يعنينا، فالجهاد ماض والثورة مستمرة، وإن كان للخطاب من أثر في نفوسنا فإنما هو شد الهمم وشحذ العزائم لمزيد من الإصرار على تحقيق الهدف الأول للثورة وهو إسقاط هذا النظام وملاحقة المجرمين وبناء دولة العدالة والحضارة والدين والأخلاق والحرية والمساواة.

Comments are closed.